استقالة إلياس العماري تفرغ دورة أكتوبر لمجلس جهة طنجة‎

علاش تيفي – متابعة

كما كان متوقعا لم يعقد مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، دورته العادية لشهر اكتوبر المقررة اليوم الاثنين 7 أكتوبر، وذلك لعدم اكتمال النصاب القانوني من الاعضاء.

ويأتي هذه التأجيل في الوت الذي لازال الغموض يلف مصير استقالة، الياس العماري من رئاسة مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، مما يفتح الباب على جميع الاحتمالات بخصوص مستقبل هاته الجهة.

وكان تاريخ دورة شهر أكتوبر لمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، قد حدد قبل تقديم الرئيس استقالته، حيث وجهت لأعضاء المجلس دعوات الحضور موقعه باسمه، وظلت حالة ترقب لمصير هذه الدورة، بعدما أسند الرئيس المستقيل لنائبه الأول مهمة ترأس أشغالها قبل يومين من موعدها، لكن أعضاء المجلس من الأغلبية والمعارضة اختاروا الغياب لتعلن سلطة الوصاية على لسان النائب الأول عن تأجيلها بمبرر عدم توفر النصاب القانوني.

وكشفت مصادر متطابقة، أن السلطة حرصت على عدم انعقاد هذه الدورة إلى حين البث في استقالة الرئيس بعد انصرام الأجل القانوني للإعلان عن شغور المنصب المحدد في 15 يوما لفتح باب الترشيح لرئاسة مجلس الجهة والمكتب المسير خلال الفترة المتبقية من ولايته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد