“البيجيدي” يعتقل تعديلات مشروع القانون الجنائي

علاش تيفي – سفيان ضهار

وضع محمد بن عبد القادر وزير العدل والحريات الجديد، ضمن أولوياته تعديل قانون الحريات الفردية، الذي عرف جدلا واسعا خلال الأشهر القليلة الماضية، خصوصا بعد اعتقال الصحفية هاجر الريسوني بتهمة الاجهاض والفساد.

لكن سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، ضغط على الاتحادي بن عبد القادر للتراجع على التعديل الجديد الذي كان من الممكن أن يخص القانون الجنائي، فيما يتعلق بالضبط بقانون الحريات الفردية.

و جاء هذا الضغط الذي مورس على بن عبد القادر من قبل العثماني، بعد تصريحات هذا الأخير بداعي أن حزب العدالة والتنمية و المغرب سيبقى مدافعا على المرجعية الاسلامية، وأن تقنين قانون الاجهاض والتعديل في قانون الحريات الفردية، سيمس بالثوابت الدينية للمغرب، وسيعيد عقارب الساعة إلى نقطة الصفر.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد