مشنقة العزل تقترب من عنق مسؤول في حزب البيجيدي بالرباط

علاش تيفي- أكني عبد السلام

بدأت مشنقة العزل تلتف حول رقبة محمد بودادان نائب رئيسة مقاطعة حسان والعضو بمجلس عمالة الرباط، عن حزب العدالة والتنمية.

وحسب مصدر مطلع فإن الرئيسة أخلت مسؤوليتها عن تعويضات بودادن نافية عملها بتلقيه تعويضين في آن واحد، وهو ما من شأنه تأكيد تهمة تستر المستشار عن البيجيدي عن المعطيات لغرض الاستمرار في الاستفادة من التعويضين حسب المصادر، التي أكدت أن بودادن قام بإرجاع مبلغ يفوق 80 ألف درهم إلى خزينة الدولة غير أن هذا لا يعفيه من ضرورة الجواب عن استفسار الولاية له مع قرب انتهاء أجل 10 أيام التي يحددها القانون.

وفي السياق ذاته رجح ذات المصدر أن تتوجه وزارة الداخلية بعد تلقي جواب المستشار إلى المحكمة الادارية من أجل الخروج بقرار عزله لمخالتفع القانون بعدما وجه محمد اليعقوبي والي جهة الرباط سلا القنيطرة استفسار لبودادن منبها إياه إلى مخالفة المادة 53 من القانون رقم 112. 14 المتعلق بالعمالات والمادة 52 من القانون 113.14 المتعلق بالجماعات وهي المواد التي تحدد وتنظم التعويضات الممنوحة للمستشارين في هذه المجالس، والتي تنص على أنه لا يمكن ان يستفيد عضو في مجلس العمالة والاقليم منتخب في جماعة ترابية أخرى أو غرفة مهنية إلا من التعويضات التي تمنحها إحدى هذه الهيئات بحسب اختياره، حسب مراسلة الوالي التي أكدت أن المستشار يتقاضى تعويضا عن المهام بصفته نائبا لرئيس لجنة المالية والشؤون المالية والبرمجة بمجلس عمالة الرباط وهي الافعال التي تعتب رر مخالفة للقانون وتوجب مساءلة المستشار.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد