خطيـــر.. الفرقة الوطنية تحيل ملف أخشيشن المتعلق بتبذير 4000 مليار على الوكيل العام للملك

علاش تيفي – سفيان ضهار

باتت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، قريبة من إحالة ملف التحقيق المتعلق، بتبذير أحمد أخشيشن، لـ 4 ألاف مليار سنتيم، التي كانت مخصصة للبرنامج الاستعجالي للتعليم عندما كان وزيرا للتربية الوطنية والتعليم العالي، على الوكيل العام للملك، من أجل إحالته على قاضي التحقيق بغرفة جرائم الأموال.

وتورط أحمد أخشيشن، في ملفات تتعلق باختلاسات وتبذير المال العام، بعد أن وقف قضاة ادريس جطو، رئيس المجلس الأعلى للحسابات، ومفتشية وزارة الداخلية، على مجموعة من الخروقات المتعلقة به، وهذا الأمر جعله غير مرغوبا فيه أيضا داخل حزب الأصالة والمعاصرة، الشيء الذي جعله يغيب عن المؤتمر الرابع للبام.

ووقف تقرير المجلس الأعلى للحسابات، الذي صدر في شهر دجنبر 2018، على أن المخطط الاستعجالي لوزارة التربية الوطنية، لم يحقق جميع أهدافه، كما لم يكن له التأثير الإيجابي على منظومة التربية، وأن الموارد المالية التي تم تعبئتها لفائدة هذا المخطط الاستعجالي قدرت خلال الفترة الممتدة ما بين 2009 و2012 بـ 400 مليار سنتيم، هذا الأمر جعل أحمد أخشيشن يتورط في هذه القضية.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد