تفاصيل صادمة عن إستغلال سعودي لفتاة فاسية جميلة عن طريق زواج الفاتحة

علاش تيفي

لم يهنأ بعد الرأي العام المغربي من فضيحة إغتصاب مواطن كويتي لفتاة قاصر بمدينة مراكش ، وما خلفته من تداعيات وتطورات مثيرة بعد مغادرته لأرض الوطن، حتى اهتزت العاصمة العلمية للمملكة على وقع فضيحة مدوية أخرى بطلها مواطن سعودي استغل شابة عن طريق الزواج بالفاتحة قبل أن يتخلى عنها ورميها للشارع.

قضية أثارت ضجة إعلامية كبيرة هذا الأسبوع، مما دفع بالشرطة القضائية للدخول على خط هذا الملف وتوقيف المشتبه فيه بغمر من النيابة العامة المختصة، وفتح تحقيقا في هذه الواقعة التي تبنتها إحدى جمعيات المجتمع المدني بمدينة فاس.
وحسب تصريحات الضحية ورئيس الجمعية التي تبنت الملف، فإن المواطن السعودي إستعان بعدد من الأشخاص الأخرين بمقابل مادي لخطبتها وتزوجيها عن طريق الفاتحة، مع تقديم وعود لها ولعائلتها بعقد القران في أقرب وقت، لتتفاجأ الضحية بتهرب الزوج من وعوده مباشرة بعدما اختلى بها في شقة إكتراها لها بأحد الأحياء الشعبية، وبدأ يعدبها بطرق شادة، منها تكبيلها وممارسة الجنس عليها من أمكان مثيرة حتى وإن كانت حائض على حد تعبيرها.

وأكدت المعنية أنها مند أن تخلى عنها السعودي وهي تعيش وضعية نفسية صعبة، وأمراض عضوية بسبب تعديب الزوج المفترض، دفعت بها للتحري والبحث عنه، لتكتشف أنها الضحية رقم 10 لنفس الشخص.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد