خطيــــر وفي غياب تام للمسؤولين.. مركز صحي بالدار البيضاء يتحول إلى وكر للدعارة

علاش تيفي – سفيان ضهار

تعاني ساكنة درب الخير بحي عين الشق بمدينة الدار البيضاء، منذ أزيد من ستة أشهر، بسبب إغلاق المركزي الصحي الحضري بالمنطقة المذكورة، الشيء الذي المرضى والنساء الحوامل والمسنين، ينتقلون إلى مراكز صحية أخرى بعيدة عن أماكن سكناهم.

وجاء إغلاق المركز الصحي المذكور، بداعي الإصلاحات، الأمر الذي قامت الساكنة بنفيه، موضحة أن هذا المركز بات لتجمع المنحرفين لتعطي المخدرات وتفريغ غرائزهم الجنسية، بالإضافة إلى أنه أصبح فندق مجاني للمتشردين.

ويشار إلى أن ساكنة درب الخير بحي عين الشق، تطالب اليوم من المسؤولين التدخل، لإعادة فتج هذا المكز الصحي في وجه المرضى.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد