الصين ترسل 25 ألف عنصر من الاطباء والممرضين لمحاربة كورونا إلى أهاوو

علاش تيفي

أرسلت الصين أزيد من 25 ألف من العاملين في المجال الطبي إلى مقاطعة هوبي وحاضرتها مدينة ووهان مركز تفشي فيروس كورونا، والتي تشهد تزايدا مطردا في حالات الإصابة والوفيات، وذلك في إطار جهودها لمكافحة الوباء وتخفيف الضغط على الأطقم الطبية المحلية.

وأبرز نائب مدير اللجنة الوطنية للصحة، وانغ خه شنغ، اليوم السبت، أنه تم ارسال إجمالي 217 فريقا طبيا يضم 25 ألف و633 عاملا طبيا إلى مقاطعة هوبى بوسط الصين للمساعدة فى مكافحة فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) وذلك حتى يوم الجمعة.

وأضاف في لقاء صحفي عبر الفيديو، عقد في ووهان حاضرة مقاطعة هوبي، أن الرقم لا يشمل العاملين الطبيين الذين أرسلهم الجيش الصيني، مضيفا أنه من بين جميع العاملين الطبيين المرسلين هناك 20 ألف و374 شخصا يعملون حاليا في مدينة ووهان.

وذكر وانغ، وهو أيضا عضو باللجنة الدائمة للحزب الشيوعي الصيني بمقاطعة هوبي، أن اجمالي عدد العاملين الطبيين المرسلين تجاوز بكثير العدد الذي أرسل للإغاثة من زلزال ونتشوان في عام 2008، مضيفا أنه تم إرسالهم إلى هوبي بوتيرة أسرع بكثير.

وأشار إلى أنه تم أيضا إرسال ثلاثة مختبرات متنقلة من نوع “بي3” إلى مركز تفشي الفيروس للسيطرة على الوباء.

وقال وانغ إن العاملين الطبيين المرسلين قدموا تضحيات كبيرة وواجهوا بشجاعة تفشي الفيروس على الخط الأمامي، معربا عن احترامه للعاملين فى المجال الطبي.

وأصيب 1716 من العاملين في المجال الطبي بفيروس كورونا الجديد، توفي منهم ستة أفراد، وذلك حتى يوم 11 فبراير الجاري، وفق ما أعلنت سلطات الصحة الصينية، أمس الجمعة.

ويبرز عدد الإصابات والوفيات في صفوف الأطقم الطبية مدى حجم المخاطر التي يتعرضون لها في المستشفيات التي تعرف ضغطا كبيرا مع ارتفاع معدلات الإصابة بالفيروس.

وسجلت مقاطعة هوبي، مركز تفشي الداء، خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة 2420 حالة إصابة مؤكدة جديدة و139 حالة وفاة.

وبلغ بذلك العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة في الصين 66492 شخصا حتى نهاية يوم الجمعة، إلى جانب وفاة 1523.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد