بعد تولي سعيد الحكم.. تونس تستخدم سياسة القمع في حق المسيحيين

علاش تيفي

أكد 3 مصادر داخل صفوف المسيحيين في تونس للجنة الأقليات الدينية المغربية، أن قوات الأمن اعتقلت 3 مسيحيين أجانب، أمس الثلاثاء، بسبب قيامهم بأنشطة مرتبطة بنشر المسيحية في البلاد.

وأبلغ مسيحي مغربي، وهو مستثمر مقيم في تونس، أمس الثلاثاء، لجنة الأقليات الدينية عن توقيفه من طرف شرطة تونس لوقت قصير، بسبب معتقده وأنشطته أوساط الكنائس التونسية على ما يبدوا.

وقالت أسماء دفري، منسقة برامج لـجنة الأقليات الدينية: “اعتقال جماعة من المسيحيين بتونس بدعوى التبشير هو استهداف لمكتسبات الثورة في مجال الحريات، ومبدأْ المواطنة الواضح في دستور الجمهورية التونسية، التي أصبحت متقدمة لولا مثل هذا الانزلاق”، وأضافت “على المجتمع المدني التونسي النشيط، خلق تراكم إيجابي في مجال حقوق الإنسان للأقليات الدينية”.

وتحث لجنة الأقليات الدينية، البلدان التي لها علاقات دبلوماسية مع الحكومة التنوسية، منها دول الإتحاد الأوروبي، على التواصل على أعلى مستوى مع تونس لصالح حقوق الأقليات الدينية، لاسيما مسألة إدماج هذه الأقليات في المجتمع التونسـي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد