دراسة تحذيرية من بريطانيا..86% من مصابي كورونا لا يتم اكتشافهم

علاش تيفي

أكدت دراسة حديثة أجرتها  جامعة كولومبيا في نيويورك ، على أن 86% من المصابين بفيروس كورونا الجديد قد لا يعرفون أنهم حاملين للمرض وبالتالي قد لا يتم اكتشافهم من الأساس.

وأشارت الدراسة إلى أن بريطانيا، وهي بلد به حوالي 68 مليون شخص، من المرجح أن يكون مصاب فيها، أو سيصاب ما يقدر بـ70 ألف بالفيروس القاتل دون علمهم أو اكتشافهم من قبل السلطات، وذلك وفقا للدراسة.

وحذرت منظمة الصحة العالمية من أن الفيروس لن يتم احتواؤه بشكل حقيقي إلا من خلال اكتشاف وإعلان كل الحالات المصابة بالفيروس، الأمر الذي يزيد الضغط على خدمة الصحة الوطنية بالمملكة المتحدة والتي لديها قدرات تمكنها من اختبار 10.000 شخص في اليوم.

وبحسب الهيئة البريطانية المتخصصة، فإن الشك في إصابة شخص واحد بالفيروس واختبار إصابته قد تأخذ وقتا يمتد لـ72 ساعة للتوصل لنتيجة دقيقة، مما يعني أن الاختبارات السريعة لا تزال غير متوفرة بشكل كبير في بريطانيا.

وقال متحدث باسم الصحة العامة في بريطانيا للديلي ميل إنهم بصدد اختبار مجموعة من الأدوات التجارية لتشخيص فيروس كورونا، بحيث يكون متاحًا للاستخدام من قِبل العامة في الأسواق التجارية، لكنه رفض الإفصاح عن اسم الشركة التي توصلت لهذا المنتج.

ويوجد في الوقت الحالي ما يعادل 100 مركز يمكن فيهم للبريطانيين الخضوع لاختبار اكتشاف فيروس كورونا.

جدير بالذكر أن بريطانيا قد اتخذت عددا من الإجراءات في مواجهة فيروس كورونا المتفشي في البلاد والتي كان منها، تقليص حركة المواصلات وإغلاق 40 محطة مترو أنفاق بلندن وتعليق عمل عدد من الحافلات العامة، بالإضافة لإغلاق المدارس والجامعات.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد