على قلب شخص واحد.. مبادرات أهل فاس في تزايد لمواجهة فيروس كورونا

علاش تيفي – مكتب فاس

أعلنت العديد من الهيئات والفعاليات والمؤسسات بمدينة فاس، عن حملة تضامنية واسعة لمواجهة تداعيات فيروس “كورونا” المستجد، وذلك بدعم الصندوق الوطني لتدبير ومكافحة هذه الجائحة، خاصة بعدما تم إغلاق المقاهي والمطاعم والقاعات والحمامات والقاعات الرياضية وغيرها من مصانع تقليدية التي تشغل عشرات الألاف من المواطنين بالعاصمة العلمية.

مباشرة بعد إعلان الملك محمد السادس عن تبرعه بملياري درهم لفائدة هذا الصندوق، هرع الكثير من رجال الأعمال المغاربة والأثرياء على التبرع لفائدة هذا الصندوق، شأنهم في ذلك شأن الكثير من المؤسسات الخاصة والعمومية، ومجالس الجماعات والأقاليم بمختلف جهات المملكة، وأيضا مؤسسات حكومية وغير حكومية كصندوق الحسن الثاني الذي ساهم بمليار درهم، وكذا المكتب الشريف للفوسفاط، والبنك الإفريقي، والقرض العقاري والسياحي، ومجموعة أزورا ذات النشاط الفلاحي، كما ساهمت كل من مجموعة التعاضدية الفلاحية المغربية للتأمين والتعاضدية المركزية للتأمين في الصندوق المذكور، وغيرهم من المؤسسات الكبرى التي أظهرت مدى روح التضامن والوطنية الصادقة في عند اشتداد الأزمة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد